قناة تبادل
الأخبار

بعد اتفاق وقف إطلاق النار.. الجزائر تعرض احتضان حوار لا يقصي أحدا

عرضت الجزائر على أطراف النزاع الليبي احتضان حوار بين الفرقاء للتوصل إلى حل سلمي للأزمة، في أعقاب إعلان وقف إطلاق النار من قبل المجلس الرئاسي ومجلس النواب،حيث أعربت الخارجية الجزائرية، في بيان، عن ترحيبها بالإعلانين الصادرين عن رئيس المجلس الرئاسي فائز السراج، ورئيس مجلس النواب عقيلة صالح، القاضيين بوقف إطلاق النار في كل الأراضي الليبية، وتفعيل العملية السياسية.

وعبرت الجزائر عن ارتياحها من هذه المبادرة التوافقية التي تعكس إرادة الأخوة الليبيين في تسوية الأزمة وتكريس سيادة الشعب الليبي الشقيق، حيث ذكَّرت الخارجية بإعلان الجزائر خلال مؤتمر برلين استعدادها لاحتضان حوار شامل بين الأشقاء الليبيين، ينطلق بوقف إطلاق النار بهدف الوصول إلى حل سلمي يحفظ مصالح ليبيا والشعب الليبي الشقيق»، مشيرة إلى مساعيها منذ بداية النزاع إلى التحرك على كافة المستويات، الإقليمية والدولية، لإيقاف النزيف والحد من مخاطر الأزمة على أمن واستقرار المنطقة.

وفي السياق ذاته، دعت إلى التنسيق مع دول الجوار وبرعاية الأمم المتحدة، بهدف إطلاق حوار شامل ودون إقصاء بين مختلف الفرقاء.

مقالات ذات صلة

منع تسرب السلع هدف لجنة مجابهة كورونا بالمؤقتة وصندوق موازنة الأسعار

Siham Journalist

عمل الوفاق: انطلاق توزيع مرتبات فائض الملاك الوظيفي

نور الهدى بلار

الوطنية للنفط تنفي تلقّي مراسلة بتأمين الشرارة

نسرين قطاطة