قناة تبادل
الأخبار

عميد بلدية طرابلس لفلوسنا: لا وجود لتوزيع عادل في الطرح بين المناطق.. ونضم صوتنا للمتظاهرين أمام مجلس الوزراء

أكد عميد بلدية طرابلس المركز عبد الرؤوف بيت المال خلال مداخلته في برنامج فلوسنا للإعلامي أحمد السنوسي الذي يبث على قناة الوسط ومنصة تبادل، أن طرح الأحمال قصة حزينة نعيشها منذ سنوات وتزداد سوءا سنة بعد سنة، مشددا أنه لو تم التوزيع بعدالة على كل المناطق لأمكن للمواطنين تحمل سنة أو اثنين إلى أن يتم حل الإشكال.

وأضاف العميد أن طرابلس أكثر مدينة متأثرة وتعاني من إشكال الطرح وبالأخص طرابلس المركز باعتبار أن أغلبها عمارات بالتزامن مع ارتفاع درجات الحرارة، لتصبح المعاناة أكبر.

وأقر بيت المال أنه رغم غياب الصلاحيات على غرار محاربة نقل الإختصاصات للبلديات، فإن الجهود بذلت للتدخل في الاشكاليات التي يعاني منها المواطن، سواء كانت كهرباء أو ماء أو وقود.

وذكر الضيف أنه تم تنظيم عدة اجتماعات مع مسؤولي الشركة العامة للكهرباء تضمنت نقاشات ووعود من طرفهم ومقترحات تقدموا بها، مؤكدا أنه وفقا للشركة فإن الإمكانيات الموجودة في ليبيا يمكن أن تولد 10 آلاف ميقاوات وهو رقم أكثر من ما نحن محتاجون له، مضيفا أن المشكلة في قلة الصيانة ومن قلة الامكانيات، معتبرا أن الشرط الوحيد هو إدارة جيدة، مضيفا أن سنة بعد سنة لم يتحقق أي شئ، بل بالعكس زاد الإستهلاك وقل التوليد.

كما أكد أن مقترحاتهم ذهبت مهب الريح، و من بينها ما يتعلق بمحطة جنوب طرابلس التي تولد 1400 ميقاوات وهي غير مفعلة منذ 2013 رغم أن معداتها موجودة كاملة في جنزور، وأيضا محطة جنوب طرابلس التي تراجع انتاجهابسبب المكب و الدخان دون التوصل لحلول للتخلص من المكب بالتنسيق مع السلط المباشرة، وأيضا مقترح يتمثل في استبدال العدادات الحالية بعدادات مسبقة الدفع.

وفي الختام عبر عميد بلدية طرابلس المركز عن تأييده للمظاهرات السلمية مؤكدا ضم صوته إليهم حول موضوع طرح الأحمال.

مقالات ذات صلة

إعداد ميزانية 2021 وعدد من الملفات الاقتصادية على طاولة المشري وبومطاري

Siham Journalist

6 مليارات و738 مليون خسائر الإقفالات خلال 175 يوما

Siham Journalist

توقيع مشروعي التحول وتقييم الاستثمارات

Siham Journalist